تكنولوجيا

سيئول تتكفل بعلاج مواطنيها المصابين بفيروس “كورونا”

أعلنت كوريا الجنوبية، اليوم الأربعاء، أنها ستسدد فاتورة مكافحة فيروس “كورونا” الجديد في البلاد وعلاج المصابين بالفيروس.

بموجب القواعد المتعلقة بالتدابير المضادة للأمراض المعدية الجديدة، ستدفع الدولة جميع النفقات المتعلقة بفحص الحالات المشتبه فيها وعلاج المصابين، بما في ذلك التكاليف المرتبطة بعزل شخص في غرفة الضغط السلبي، وفقا لوزارة الصحة والرعاية الاجتماعية لكوريا الجنوبية.

وقالت الوزارة: “ستدفع الدولة جميع النفقات، من اللحظة التي يتم فيها دخول شخص في منشأة طبية حتى يخرج من المستشفى، ويتمثل الاستثناء الوحيد في حالة حصول الشخص على فحص لأمراض أخرى غير مرتبطة بالفيروس”.

ولم تذكر الوزارة كم ستكلف هذه الخطوة دافعي الضرائب، إلا أنها قالت إن تكلفة اختبار الحمض النووي اللازم لتحديد ما إذا كان الشخص مصابا بفيروس “كورونا” الجديد، تبلغ أكثر من 100 ألف وون (85 دولارا أمريكيا) وتصل تكاليف العلاج بالأدوية وأسرة المستشفيات والمعدات الخاصة اللازمة لمراقبة شخص مصاب بالفيروس إلى عشرات ملايين الوونات.

يذكر أن التمويل الحكومي لتغطية التكاليف المرتبطة بمكافحة الأمراض المعدية، هو ممارسة شائعة في جميع أنحاء العالم، ويمكن أن يساعد في منع انتشار المرض لأن المرضى لن يخافوا من الإبلاغ عن حالتهم إلى السلطات ذات الصلة.

وحتى الآن أبلغت كوريا الجنوبية عن 4 حالات إصابة مؤكدة بفيروس “كورونا” الجديد، و3 من بين المصابين بالفيروس الأربعة، هم كوريون جنوبيون.

المصدر: يونهاب

اترك تعليقاً